صدر المرسوم الملكى بانشاء جامعة الاسكندرية فى 19 رجب 1361 الموافق 2 اغسطس 1942 وكانت تحمل اسم ( جامعة فاروق الاول ) لتصبح بعد ثورة 1952 ( جامعة الاسكندرية).

   تأسست مكتبة الجامعة فى العام نفسه الذى أنشئت فيها الجامعة (1361هـ - 1942) تحت اسم المكتبة العامة وشغلت مكانا صغيرا بين كليات الجامعة بمنطقة محرم بك ثم انتقلت الى سراى عمر طوسون بمنطقة أمبروزو ، وبعدها بقليل انتقلت الى مبنى ادارة الجامعة بمنطقة الشاطبى ثم مبنى اخر ملاصق لكلية الزراعة.

   وفى الستينات اصبح إسمها المراقبة العامة للمكتبات وتضم إدارة المكتبة العامة وإدارة مكتبات الكليات.

   فى أواخر السبعينات ظهرت الحاجة الماسة لإنشاء مكتبة مركزية للدوريات العلمية بالجامعة لوجود العديد من الدوريات العلمية التى تحتاج اليها أكثر من كلية ومعهد مما أحدث نوعا من التكرار للعديد من الدوريات، وبالتالى إستهلاك جزء كبير من ميزانية الدوريات بالإضافة إلى تكرار الجهود والأعمال،  لذلك أنشأت المكتبة العلمية المركزية عام 1985 بالتنسيق والتعاون  بين جامعة أسن بألمانيا الغربية وجامعة الاسكندرية لتخدم الكليات والمعاهد العلمية لتكون مركزا لتزويد الجامعة بالدوريات المشتركة بين مؤسسات الجامعة ، ووقع الاختيار على موقعها لتكون بجوار معهد الدراسات العليا والبحوث بطريق الحرية .

   واستمر توزيع مقتنيات المكتبة العامة بمبنى المكتبة العامة بجوار كلية الزراعة بالشاطبي، والذي استمرت فيه حتى عام 1997 حين صدر قرار رئيس جامعة الاسكندرية رقم 697، بضم المكتبة العامة الى مبنى المكتبة العلمية المركزية ، حيث تم نقل تلك المقتنيات لموقع المكتبة العلمية المركزية بالموقع الحالي. ونظرا لاشتراك الجامعة في قواعد المعلومات المتاحة عن طريق شبكة المكتبات الجامعية فلم تعد المكتبة العلمية المركزية هي المورد الرئيسي للدوريات العلمية  وفي تاريخ 4/5/2002 وافقت لجنة المكتبات الجامعية على تعديل مسمى المكتبة العلمية المركزية ليصبح المكتبة المركزية، وتم إعتماده من مجلس الجامعة بتاريخ 29/6/2002.

   وقد تم بعد ذلك تغيير المسمى الخاص بالمبنى تحت المسمى الحالي  له "الإدارة العامة لشئون المكتبات الجامعية "والذي يضم ثلاث إدارات: (إدارة المكتبة المركزية، وإدارة مكتبات الكليات وتخدمهما إدارة واحدة للشئون المالية والإدارية). وتعمل تلك الإدارات الثلاث بالمبنى تحت إدارة مدير عام للإدارة يعمل على متابعة العمل بالإدارات الثلاث وتنفيذ الخطط الاستراتيجية التي توضع لتطوير العمل بالمكتبات الجامعية تحت إشراف المشرف العام على الإدارة العامة لشئون المكتبات الجامعية والمكتبة المركزية (أستاذ مكتبات ومعلومات من أعضاء هيئة التدريس المتخصصين بالجامعة). يقوم المشرف العام على الإدارة بوضع الاستراتيجيات والخطط الخاصة بتطوير العمل بالمكتبات الجامعية لخدمة أهداف الجامعة ورسالتها التعليمية والبحثية وخدمة المجتمع ومتابعة العمل بهذه الخطط في المكتبات الكليات والمعاهد التابعة للجامعة بالإضافة للمكتبة المركزية. بينما تقوم إدارة مكتبات الكليات والمعاهد بتقييم العمل بمكتبات الكليات والمعاهد التابعة للجامعة (23) كلية ومعهد بالإضافة إلى المكتبة المركزية للجامعة، ويتم التقييم سنويا من خلال متابعة إجراءات الجرد السنوي ومن خلال إعداد التقارير السنوية عن تلك المكتبات، للوقوف على المشكلات الإدارية والفنية التي تواجهها وتقديم المقترحات والتوصيات لحل المعوقات التي تواجه تقديم الخدمات والأنشطة في تلك المكتبات.